محمد بن راشد: طموحنا ربط الخدمات اتحادياً ومحلياً وتوفير نافذة واحدة للمتعامل


Continue reading…

 

حاكم الشارقة يؤكد على معاملة أبناء المواطنات معاملة المواطنين

أكد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة على معاملة أبناء المواطنات معاملة المواطنين، وذلك حرصاً من سموه على توفير الحياة الكريمة لأبنائه أبناء المواطنات.

 جاء ذلك خلال اتصال هاتفي من صاحب السمو حاكم الشارقة لبرنامج «الخط المباشر» الذي يبث عبر إذاعة وتلفزيون الإمارات من الشارقة، بناء على إعلان الإعلامي حسن يعقوب مدير الإذاعة، وذلك استجابة من سموه على مكالمة إحدى المواطنات وتدعى «أم سعود»، التي لديها مشكلة خاصة بابنتها مع مجلس الشارقة للتعليم.

وأفاد البرنامج بأن هناك أوامر وتوجيهات من صاحب السمو حاكم الشارقة منذ عامين بمعاملة أبناء المواطنات كمعاملة المواطنين، ووجه سموه خلال المكالمة جميع المسؤولين في دوائر الشارقة المحلية بمعاملة كافة أبناء المواطنات معاملة المواطنين في كل شيء دون تأخير.

ونقل برنامج «الخط المباشر» توجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة إلى مجلس الشارقة للتعليم، وذلك للتنفيذ الفوري.

وأكد سعيد مصبح الكعبي رئيس مجلس الشارقة للتعليم أن توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ستكون حيز التنفيذ من الآن، مشيراً إلى عدم استبعاد إلحاق الطلاب والطالبات من أبناء المواطنات من برنامج «مهارات» والمتعلق بإرسال بعض الطلاب المتفوقين خارج الدولة لتعلم اللغة الإنجليزية بطريقة سليمة. وأوضح الكعبي أنه سيتم التواصل مع «أم سعود» صاحبة الشكوى للتعرف على المزيد من شكواها ومراجعة أوراق ابنتها، وإذا كانت مطابقة للمواصفات المطلوبة فسيتم إلحاقها فوراً بالبرنامج.


Continue reading…

 

عبد الله بن زايد يكرم خريجي معهد مصدر


Continue reading…

 

محمد بن زايد: الخريجون رهاننا للمستقبل

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، أن الإمارات تفخر بأبنائها وبناتها الخريجين، وتتطلع إلى مساهمتهم في تعزيز مكتسباتنا الوطنية، وهم رهاننا للمستقبل.

وأضاف سموه في تدوين على صفحة أخبار سموه في موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: «تشهد دولتنا هذه الأيام تخريج دفعات جديدة من طلبة الجامعات والمعاهد العلمية، فهنيئاً لنا جميعاً ولوطننا قادة المستقبل».

وتوجه سموه بالشكر والتقدير والتهاني القلبية إلى الآباء والأمهات والأسر، وقال: «إلى كل أم وأب وعائلة سهرت في تشجيع وتحفيز أبنائها لنيل النجاح والتفوق، لهم جميعاً كل الشكر والتقدير والتهاني القلبية».


Continue reading…

 

منصور بن محمد يخرّج طلبة «دبي للتربية الحديثة»


Continue reading…

 

سيف بن زايد يعتمد مخرجات «كفاءة تصميم البناء»

ترأس الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، رئيس المجلس الاتحادي للتركيبة السكانية؛ الاجتماع الحادي عشر للمجلس في أبوظبي، بحضور معالي صقر غباش وزير العمل، ومعالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد، ومعالي مريم الرومي وزيرة الشؤون الاجتماعية.

واعتمد المجلس في الاجتماع مخرجات عمل اللجنة الفنية لمشروع كفاءة تصميم البناء؛ تنفيذاً لقرار مجلس الوزراء بوضع مؤشر عام للبناء في الدولة، ضمن حزمة المقترحات التي كان قد رفعها المجلس الاتحادي للتركيبة السكانية لمجلس الوزراء، ويهدف المؤشر إلى وضع معايير قياسية في تصاميم المباني لتقليل الحاجة للعمالة محدودة المهارة في موقع البناء؛ وتشجيع استخدام أساليب البناء الحديثة التي تعتمد على التصنيع المسبق في مصانع نموذجية حديثة، ثم التركيب في موقع البناء بأقل عدد من العمالة وبمستوى جودة مرتفع.

جهود مشتركة

وتم استعراض الجهود المشتركة بين الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية؛ بالتنسيق مع الأمانة العامة للمجلس الاتحادي للتركيبة السكانية لتطوير مؤشر كفاءة تصميم البناء، حيث عمل على تطوير هذا المؤشر مهندسون متخصصون من وزارة الأشغال، وبلدية أبوظبي وبلدية دبي وبالتشاور والتعاون مع القطاع الخاص.

ويقيِّم المؤشر تصاميم البناء طبقاً لمعامل التوفير في العمالة في موقع البناء، وبينت الدراسات الميدانية التي قام بها المجلس أن تطبيق حد أدنى لمؤشر كفاءة تصميم البناء سيكون له أثر إيجابي كبير لتقليل العمالة من ذوي المهارة المحدودة؛ وتقليل كلفة المشاريع ومدتها ونسبة الأخطاء البشرية؛ وتقليل النفايات والتلوث في موقع الإنشاء.

فني وإشرافي

وكان معالي وزير الاقتصاد شكّل لجنتين لوضع مؤشر عام للإنشاءات في الدولة، الأولى إشرافية برئاسته وعضوية كل من وكيل وزارة الأشغال العامة والمدير العام لبلدية أبوظبي والمدير العام لبلدية دبي، والأمين العام المساعد للسياسات والبحوث في المجلس الاتحادي للتركيبة السكانية؛ مدير البرنامج الوطني لتحسين الإنتاجية، وممثل عن جمعية المقاولين للإشراف على عملية تطوير المؤشر، والثانية فنية برئاسة المهندسة حصة آل مالك من وزارة الأشغال العامة، وعضوية مهندسين من بلدية أبوظبي وبلدية دبي؛ وبالتنسيق مع الأمانة العامة للمجلس الاتحادي للتركيبة السكانية لتطوير مؤشر كفاءة تصميم البناء المناسب للدولة.

المقاولون والاستشاريون

واستطلعت اللجنة الفنية آراء المقاولين والاستشاريين، وأكد المعنيون أهمية توحيد المواصفات والمقاسات، خاصة في أنظمة الهياكل والجدران، حيث تتطلب مراحل الهياكل والجدران وفق أساليب البناء التقليدية القدر الأكبر من العمالة في أي مشروع، وكذلك تشكل الجزء الأكبر من التكلفة ومدة المشروع. وأبدت شركات الإنشاء تأييدها لتطبيق المؤشر كونه سيقلل من حاجتها إلى استقدام العمالة محدودة المهارة، وسيسرّع من عملية إنجاز المشاريع، ما سيكون له أثر إيجابي على أعمالها، وأيد خبراء البلديات المشاركون في تطوير المؤشر أنه يشجع على تبني الأساليب الحديثة؛ وبالتالي التقليل من الأخطاء أثناء عملية البناء، وعليه ستقل الخلافات التي تقع بين المطورين وشركات المقاولات.

وقام فريق العمل بتقييم عدد كبير من المشاريع القائمة لمعرفة الحد الأدنى الأنسب للمؤشر في المرحلة الأولى، ودراسة الطاقة الإنتاجية للمصانع الوطنية المتخصصة في البناء المسبق والأنظمة الحديثة مراعاة لواقع قطاع الإنشاءات؛ والتدرج في عملية التحول نحو الأنظمة الحديثة، كما تم عرض المؤشر المقترح على بلديات الدولة المختلفة، التي أبدت استعدادها لتبني المؤشر وتطبيقه.

تصاميم إبداعية

يذكر أن هذا المؤشر لا يحد من التصاميم الإبداعية لكون اشتراطات توحيد المقاييس تتعلق بنظام الهياكل والجدران فقط؛ إضافة إلى بعض المعايير المساندة مثل تطابق قياسات بعض المكونات الأساسية كالأبواب والنوافذ، وكلها تشجع على التصنيع المسبق وتقلل من الحاجة للعمالة.

ويعدّ هذا المشروع أحد مبادرات البرنامج الوطني لتحسين الإنتاجية في المجلس الاتحادي للتركيبة السكانية، الذي يسعى إلى رفع معدلات الإنتاجية في الدولة وتقليل الاعتماد على العمالة محدودة المهارة ذات القيمة المضافة المتواضعة، والانتقال نحو اقتصاد المعرفة المبني على العمالة الماهرة والتكنولوجيا بقيادة الكوادر الوطنية.

حضر الاجتماع من الأمانة العامة للمجلس الاتحادي للتركيبة السكانية حميد الدرعي الأمين العام المساعد للاستراتيجية والاتصال، والدكتور سعيد عبد الله الأمين العام المساعد للسياسات والبحوث، والمهندس عيسى الحمادي. ومن وزارة الأشغال العامة المهندسة حصة آل مالك.

أعمار افتراضية

يتوقع أن تزيد المعايير المقترحة من الأعمار الافتراضية للمباني، حيث إن المكونات مسبقة الصنع يتم تصنيعها في بيئة مثالية وبأساليب متطورة؛ وباستخدام أجهزة حديثة بمواصفات قياسية عالية الجودة تسهل مراقبتها والتأكد من جودتها. كما أظهرت الدراسات أن اتباع المعايير المقترحة في مؤشر كفاءة التصميم يقلل التكلفة بما لا يقل عن 10 %، ويزيد من سرعة الإنجاز؛ ومن المتوقع أن توفر 30 % من الوقت تقريباً مقارنة بالأساليب التقليدية، إضافة إلى التوفير الكبير في أعداد العمالة في مواقع الإنشاء. وهذا ما أكده مهندسو البلديات المشاركة وخبراء البناء من القطاع الخاص وشركات المقاولات.

تقييم

اعتمد المجلس في جلسته مقترح تشكيل لجنة تقييم ومتابعة مكونة من وزارة الأشغال والبلديات؛ لتطبيق المؤشر على مستوى البلديات ومتابعة الالتزام به، وتحديد مستهدفات الحد الأدنى للمؤشر بشكل موحد على مستوى الدولة، وتطوير تلك المستهدفات ورفع الحد الأدنى بشكل سلس دورياً، تحفيزاً لقطاع الإنشاءات لرفع كفاءة التصميم.


Continue reading…

 

مؤتمر التأمين الصحي يبحث تشريعات وتحديات القطاع


Continue reading…

 

"أبوظبي للتعليم" ينفّذ 5 برامج لتعزيز جودة المخرجات

image
الأربعاء 27 مايو 2015 / 09:45
24 – أبوظبي

أعلن مجلس أبوظبي للتعليم البدء في تنفيذ خمسة برامج منبثقة من خطة إمارة أبوظبي للسنوات الخمس المقبلة 2016 -2020، تهدف إلى إعداد جيل واعد متعلّم، يساهم في خدمة الوطن والمجتمع، وذلك من خلال رفع جودة المخرجات التعليمية في كافة المدارس، وتمكين الطلبة من خلال صقل وتعزيز قدراتهم ومهاراتهم وتطوير المسارات التعليمية البديلة للطلبة، وتخريج طلبة قادرين على المنافسة في سوق العمل، وتوفير بيئة محفزة وداعمة للأبحاث والعلوم والتكنولوجيا، وتعزيز منظومة وثقافة الابتكار. وحدد المجلس خمسة برامج أساسية لتعزيز جودة التعليم ومخرجاته، بما يدعم تحقيق رؤى وطموحات الإمارة والدولة ككل، والتي سيتم العمل عليها خلال السنوات الخمس المقبلة، وتشمل بداية برنامج “رفع جودة المخرجات التعليمية في كافة المدارس”، والذي يقوم على وضع وتفعيل إطار لقياس جودة نظام التعليم في مدارس التعليم النظامي ومدارس الثانوية الفنية وثانوية التكنولوجيا التطبيقية، وذلك من حيث مستوى الطلبة والمعلمين وإدارة المدارس، والمناهج وقياس مخرجاتها والخدمات المدرسية المقدمة، وتوفير بيئة عمل جاذبة لتطوير ورفع كفاءة الكادر التدريسي، وتأمين بيئة تعليميّة آمنة وصحيّة بكافة مصادرها، لخدمة جميع الفئات الطلابية وسدّ الفجوة بين العرض والطلب على المقاعد الدراسية، وتعزيز قنوات التواصل مع أولياء الأمور من خلال تفعيل دور مجالس الآباء، وذلك بحسب الموقع الإلكتروني لمجلس أبوظبي للتعليم.

كما يتضمن البرنامج الثاني في الخطة “تمكين الطلبة من خلال صقل وتعزيز قدراتهم ومهاراتهم”، وذلك من خلال تطوير ثقافة البحث العلمي والابتكار والتفكير النقدي لدى الطلبة، ووضع برامج وآليات لتعزيز الهوية الوطنية في المدارس وربطها بالعملية التعليميّة، وتعزيز الأنشطة اللاصفية.

عودة الى الأعلى


Continue reading…