الإمارات الأولى عالمياً بمؤشر السياسات المالية وبتقرير للتنافسية العالمية للعام الثالث

image
الأربعاء 27 مايو 2015 / 23:05
24- وام

احتلت دولة الإمارات العربية المتحدة، المركز الأول إقليمياً للعام الثالث على التوالي، في التنافسية العالمية، طبقاً لما جاء في أحدث إصدار لتقرير “الكتاب السنوي للتنافسية العالمية” لعام 2015، فيما صنفت في المركز الـ12 عالمياً في التصنيف العام. وجاءت دولة الإمارات في التصنيف العام الحالي في المراكز الثلاثة الأولى عالمياً، في كثير من المؤشرات الفرعية المدرجة تحت محور الكفاءة الحكومية، وأهمها المركز الأول عالمياً في مؤشر “السياسات المالية العامة”.

وقالت وزيرة دولة ورئيسة مجلس إدارة مجلس الإمارات للتنافسية، ريم إبراهيم الهاشمي، في تعقيب لها حول هذه النتائج اليوم: “نبارك لدولة الإمارات قيادة وشعباً، ونتطلع قدما نحو مزيد من الإنجازات العالمية”.

وأضافت أنه “بالرغم من الصعوبات التي تواجهها المنطقة والتحديات الإقتصادية الناتجة عن انخفاض معدلات أسعار النفط العالمية، وما لذلك من تأثير على القطاعات المختلفة، إلا أن دولة الإمارت أثبتت للعالم ومن خلال نتائج هذا التقرير مدى فاعلية وكفاءة النموذج الإماراتي الذي يتمحور على الإستثمار في التنمية البشرية، وتحفيز الإبداع والتطوير والتحديث المستمر بحسب المقاييس العالمية”.

وذكر أمين عام مجلس الإمارات للتنافسية، عبد لله ناصر لوتاه، أن “تقرير الكتاب السنوي للتنافسية العالمية الصادر عن المعهد الدولي للتنمية الإدارية، يعد من أهم تقارير التنافسية الذي يرصدها مجلس الإمارات للتنافسية”.

وأوضح أن “ذلك يعود لأهمية الجهة الناشرة وسمعتها الدولية، وكذلك لمنهجية التقرير المتبعة التي تعتمد في تصنيفها لتنافسية الدول على نتائج استبيانات التنفيذيين في الدولة من رجال أعمال ومستثمرين مواطنين ومقيمين من جهة، والبيانات والإحصاءات التي تقدمها الدولة مثل البيانات المتعلقة بالتعليم والصحة والإبتكار، وغيرها من جهة أخرى”.

ونوه بأن المجلس يتواصل مع شرائح مختلفة من القطاع الخاص في إمارات الدولة، وذلك تأكيداً على أهمية التواصل مع بيئة الأعمال. ويصدر تقرير الكتاب السنوي للتنافسية العالمية كل عام عن مركز التنافسية العالمي التابع للمعهد الدولي للتنمية الإدارية بمدينة لوزان السويسرية التى تعد واحدة من هم الكليات المتخصصة على مستوى العالم في هذا المجال.

ويقيس التقرير تنافسية الدول عبر أربعة محاور رئيسة، وهي الأداء الإقتصادي، والكفاءة الحكومية، وفاعلية بيئة الأعمال، والبنية التحتية،

وتندرج ضمن المحاور الأربعة 342 مؤشراً فرعياً، تشمل مختلف الجوانب والعوامل التي تؤثر على هذه المحاور. وجاءت دولة الإمارات في التصنيف العام الحالي في المراكز الثلاثة الأولى عالمياً في كثير من المؤشرات الفرعية المدرجة تحت محور الكفاءة الحكومية، وأهمها المركز الأول عالميا في مؤشر “السياسات المالية العامة”.

وتبوأت دولة الإمارات المركز الثاني عالمياً في كل من مؤشري “جودة القرارات الحكومية” و”مرونة السياسات الحكومية”، وذلك بحسب التقرير نفسه الذي يقيس التنافسية العالمية، لأهم 60 دولة حول العالم.

عودة الى الأعلى


Continue reading…

 

سلطان القاسمي يعتمد تعيين 43 مواطناً في «خيرية الشارقة»

اعتمد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة قرارا بتعيين 43 موظفاً وموظفة في جمعية الشارقة الخيرية من المواطنين، على أن يكون تسجيلهم على ملاك دائرة الخدمات الاجتماعية بالشارقة، حرصا من سموه على توفير الحياة الكريمة لأبنائه المواطنين. جاء ذلك خلال رسالة من صاحب السمو حاكم الشارقة أذيعت عبر برنامج «الخط المباشر» الذي يبث من إذاعة وتلفزيون الإمارات في الشارقة مع الإعلامي محمد خلف مدير الإذاعة والتلفزيون.

كادر

وأوضح قرار التعيين أن يكون هؤلاء الموظفون والموظفات في جمعية الشارقة الخيرية على سبيل الاستعارة، لأنهم على كادر دائرة الخدمات الاجتماعية ماليا وإداريا، حيث يكلف هؤلاء حكومة الشارقة سنويا مبلغ 8 ملايين و600 ألف درهم. ويأتي قرار صاحب السمو حاكم الشارقة استجابة لمكالمة إحدى المواطنات وتدعى «غدير»وتعمل في جمعية الشارقة الخيرية.

وأشاد عبدالله سلطان بن خادم المدير التنفيذي لجمعية الشارقة الخيرية وعضو مجلس الإدارة بتوجيهات صاحب السمو حاكم الشارقة، حيث تأتي هذه التوجيهات في إطار حرص سموه على الاستقرار الأسري لهؤلاء الموظفين.


Continue reading…

 

محمد بن زايد يزور مغير الخييلي

زار صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الدكتور مغير خميس الخييلي رئيس هيئة الصحة في أبوظبي، وذلك بمنزل العائلة في منطقة زاخر بمدينة العين. والتقى سموه أفراد وأقارب الأسرة، وتبادل معهم الأحاديث الودية.

ورحب الدكتور مغير خميس الخييلي بصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، معرباً عن شكره وتقديره وأفراد أسرته لزيارة سموه الكريمة لهم ولقائه بالعائلة. وثمن أفراد العائلة النهج الذي تسير عليه القيادة الحكيمة في التواصل مع المواطنين، وهو ما يعكس عمق الروابط التي تجمع القيادة بأبناء الوطن، داعين الله تعالى أن يديم الصحة والعافية على صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، ليواصل تحقيق المزيد من الرفعة والتقدم والنماء لمسيرتنا التنموية الميمونة في المجالات كافة، وأن يحفظ لوطننا الغالي أمنه واستقراره.

رافق صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان خلال الزيارة، سمو الشيخ حامد بن زايد آل نهيان رئيس ديوان صاحب السمو ولي عهد أبوظبي.


Continue reading…

 

لبنى القاسمي تبحث مع وزير الاقتصاد الروماني تعزيز التعاون

أكدت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي وزيرة التنمية والتعاون الدولي، رئيسة اللجنة الإماراتية لتنسيق المساعدات الخارجية الإماراتية، أن دولة الإمارات انطلاقا من توجيهات قيادتها الرشيدة ممثلة في صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، تتطلع لتعزيز علاقاتها مع دول العالم والارتقاء بقنوات الشراكة والتعاون كافة.

جاء ذلك خلال لقاء معاليها أمس بمقر وزارة التنمية والتعاون الدولي بأبوظبي ميهاي تودوسي وزير الاقتصاد والتجارة والسياحة في رومانيا والوفد المرافق.

وحدثت معاليها خلال اللقاء الذي ضم ممثلين عن مختلف المؤسسات الحكومية والاقتصادية والتنموية والشركات الحكومية في رومانيا.. عن المكانة التي تتمتع بها الدولة على صعيد العمل الإنساني والتنموي ودورها الفاعل في دعم مختلف قضايا التنمية الدولية والاستجابة الإنسانية للمتضررين من الأزمات والكوارث الإنسانية وجهود دولة الإمارات على صعيد نجاحها في تحقيق إنجازات الأهداف الإنمائية الألفية والمشاركة في النقاشات الراهنة لتحقيق أهداف التنمية المستدامة لما بعد عام 2015.


Continue reading…

 

حمدان بن راشد يستعرض ومحافظ مطروح تبادل الخبرات


Continue reading…

 

منصور بن محمد يفتتح مقر«مركز نمو الطفل» الجديد


Continue reading…

 

ذياب بن محمد يكرم طلبة جامعة زايد


Continue reading…

 

الحمادي: حريصون على الابتكار والريادة

قال معالي حسين الحمادي وزير التربية والتعليم، إن وزارة التربية وهي تعمل بجهد متواصل على تحقيق التميز في أوساط العاملين فيها على اختلاف مواقعهم الوظيفية ومسؤولياتهم، وعندما تحفز الطلبة على التفوق، فإنها على يقين أن جميع المنتسبين لها، بمن فيهم الطلاب والطالبات، لديهم القدرة على تمثيل الوزارة وتعزيز توجهاتها، لتكون ضمن طليعة المؤسسات النموذجية الرائدة فكراً وتخطيطاً وتنفيذاً، وهذا هو سبيلنا وطريقنا الأساس الذي ننشد من ورائه تعليماً رائداً تقوم عليه إدارة مدرسية متميزة، وهيئة تدريسية مبدعة، وبيئة تعليمية راقية حاضنة للمبتكرين والنابغين من أبنائنا وبناتنا الطلبة.

جاء ذلك في كلمة معاليه الافتتاحية لحفل تكريم الفائزين بـ«جائزة الإمارات للأداء التربوي المتميز»، الذي نظمته الوزارة أمس في دبي، بحضور مروان الصوالح وكيل وزارة التربية، وعلي ميحد السويدي الوكيل المساعد لقطاع التعليم الخاص، وفوزية حسن الوكيلة المساعدة للعمليات التربوية، وسعيد الكعبي رئيس مجلس الشارقة للتعليم، واللواء عبد الرحمن رفيع مساعد القائد العام لخدمة المجتمع والتجهيزات في شرطة دبي، وأحمد بورحيمة نائب رئيس العلاقات الحكومية في شركة «دو».

مقومات التنافسية

وأكد معالي وزير التربية في مستهل كلمته، أن فلسفة التميز التي غرستها قيادتنا الرشيدة في نفوسنا، وهذا الحراك الذي تشهده دولتنا على ساحة التقدم والأداء المؤسسي الرفيع والعمل المتقن، كل هذا يمثل في مضمونه وأهدافه مقومات التنافسية والنجاح والريادة، التي نستمدها من فكر ورؤى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات.

رسالة الجائزة

وأضاف معاليه: هذا الفكر وهذا الأسلوب هو ما تلخصه «جائزة الإمارات للأداء التربوي المتميز» في رسالتها وقيمها، وفي المعايير التي تتبنى تنفيذها وتطويرها، لتواكب أهدافنا التربوية الاستراتيجية، وتطلعاتنا في أجيال واعدة نستشرف بها المستقبل.

وأشار إلى أن دورة هذا العام شهدت تطوراً ملحوظاً شمل زيادة عدد فئاتها ليصل إلى 27 فئة، منها 13 فئة جديدة بما يسهم في توسيع نطاق الجائزة، لتشمل الطلبة والمدارس الخاصة ومراكز تعليم الكبار وفئة المدرسة المتميزة في مجال تحصيل الطالب، إضافة إلى فئات تم تخصيصها للإبداع والابتكار على مستوى الوزارة وكل المعنيين بالعملية التربوية. وفي نهاية كلمته هنأ الحمادي الفائزين بالجائزة من المدارس والطلبة، والشركاء والموردين والمتعاملين مع الوزارة والمتعاونين معها، ووجه الشكر إلى وزارة الداخلية ممثلة في فريق التحكيم المتخصص، كما أعرب عن تقدير الوزارة البالغ لراعي الجائزة «شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة – دو».

بعد ذلك قام وزير التربية يرافقه مروان الصوالح، بتكريم فريق وزارة الداخلية الذي أسهم في الارتقاء بمعايير الجائزة وآليات التقييم، كما كرم شركة «دو»، والفائزين من المدارس الحكومية والخاصة والطلاب والطالبات المتميزين. وقد فازت تعليمية رأس الخيمة في فئة المنطقة التعليمية المتميزة، كما فازت إدارة الموارد المالية في الوزارة بجائزة الإدارة المتميزة.

وزير التربية:  قيادتنا غرست فينا  مقومات النجاح  لا خيار لنا سوى التميز  والتفاني في العمل


Continue reading…